بدايات رؤساء النصر.. المالك الفائز الوحيد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لم يسجل رؤساء النصر أي خسارة، في أول مباراة يخوضونها بعد تولي الدفة الإدارية للنادي، منذ عام 2009 الذي شهد تكليف الأمير فيصل بن تركي رئيساً، حيث سجلوا انتصاراً وحيداً و3 تعادلات.
وتعادل الفريق الأصفر في أول مباراة تحت قيادة الأمير فيصل بن تركي الذي تولى رئاسة النادي العاصمي مكلفاً 14 مايو 2009، أمام الاتفاق بهدف لهدف.
سلمان المالك الذي خلف فيصل بن تركي في الكرسي الأصفر، بتكليف من وزارة الرياضة، سجل الانتصار الوحيد للرؤساء الجدد في المباراة الأولى وتأهل إلى ثمن نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، بانتصاره على الزلفي بثنائية سجلها متعب المطلق والمصري حسام غالي، على ملعب الملك فهد الدولي، 5 يناير 2018.
ولم يحظ سعود السويلم ببداية مثالية في بداية مشواره، رغم أنه توج بلقب الدوري في نهاية فترة تكليفه رئيساً، حيث تعادل فريقه مع الفتح 1-1، في لقاء جمعهما ضمن الجولة 26 من الدوري، على ملعب الملك فهد الدولي.
صفوات السويكت الرئيس السابق لم ينتصر في انطلاقته مع النصر، حيث انتهى اللقاء الذي جمعه بالوحدة الإماراتي 1-1، ضمن دوري المجموعات لدوري أبطال آسيا 2019، على ملعب الملك فهد الدولي.
مسلي المعمر الذي نال ثقة النصراويين بتزكيته رئيساً لناديهم حتى 2025، يبدأ مهمته بمبارة مفصلية لا تقبل القسمة على اثنين، عندما يواجه الفيصلي في نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، الأحد، على ملعب «مرسول بارك»

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق