بشرى.. تمارين لاستعادة حاستي الشم والتذوق بعد كورونا "نفذها فورا"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يعاني بعض مرضى كورونا «كوفيد 19» المستجد، بفقد حاستي الشم والتذوق، نتيجة لضرب الفيروس الأنسجة الخاصة بهم، وتظل هكذا لفترة تتراوح بين شهر و6 أشهر على حسب حالة كل منهم.

كشف الدكتور ألكسندر بوديك، أخصائي طب وفسيولوجيا الأعصاب، أن هناك بعض التمارين تساعد على استعادة حاستي الشم والتذوق مرة أخرى.

وأوضح الكسندر لوكالة أنباء "نوفوستي" أن مشكلة فقدان حاستي الشم والتذوق هي أحد الأعراض المميزة لمرض «كوفيد-19»، ولايمكننا تحديد نوع هذا الارتباط، لذلك يدرس الخبراء عدة نظريات بهذا الشأن.

وأضاف: يفترض الخبراء، أنه عند الإصابة بكوفيد-19" يتغير تركيب اللعاب، لذلك تدمر مواد النكهة بسرعة قبل وصولها إلى المستقبلات، والنظرية الثانية تفيد بأن المستقبلات نفسها تتلف بسبب الإصابة بالفيروس، ونفس الشيء يحصل في حاسة الشم إي إما تتلف الخلايا الحساسة للروائح، أو تتلف الأعصاب التي تنقل المعلومات عن الإحساس الشمي.

ويقول: أنصح المرضى، بالخضوع لما يسمى التدريب على حاسة الشم، الذي خلاله على المريض عدة مرات في اليوم لمدة 20 ثانية شم روائح: القرنفل، الثوم، الهيل، القرفة، هذه المواد لها رائحة مكثفة، لذلك يبدأ الجسم يولي العضو الذي يساهم في هذه العملية اهتماما خاصا، ما يساعد على تنشيطه واستعادة عمله وكعلاج إضافي، يمكن استخدام قطرة فيتامين А في الأنف، وتناول أوميجا-3 لمدة أسبوع.

ويضيف: لا توجد طرق خاصة لاستعادة وتحسين حاسة التذوق، ولكن استعادة حاسة الشم يتبعها استعادة حاسة التذوق.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق