التخطي إلى المحتوى

[ad_1]


05:25 م


السبت 20 أغسطس 2022

كتب- لؤي محمد

تغنى الإسباني ميكيل أرتيتا، مدرب آرسنال، بالمصري محمد النني، لاعب وسط الفريق، ضمن فيلم وثائقي يرصد كواليس موسم الجانرز في 2021-2022.

وأنتجت شبكة “أمازون” فيلمًا وثائقيًا يستعرض كواليس موسم الفريق اللندني، بعنوان “كل شيء أو لا شيء: آرسنال”، ضمن سلسلة أفلام وثائقية تحمل نفس العنوان “كل شيء أو لا شيء”.

وقدم آرسنال موسمًا مميزًا لكنه فشل في الأمتار الأخيرة في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا، واكتفى بالمشاركة في الدوري الأوروبي.

وأنهى آرسنال موسمه في الدوري الإنجليزي الممتاز في المركز الخامس برصيد 69 نقطة، متخلفًا بفارق نقطتين فقط عن المركز الرابع، الذي احتله توتنهام هوتسبير، وهو آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال.

وتحدث أرتيتا مع لاعبي آرسنال في غرفة خلع الملابس قبل مباراة مانشستر يونايتد ضمن الجولة 34، والتي انتهت بفوز الجانرز بثلاثية مقابل هدف، وشارك النني في المباراة كاملة.

وقال أرتيتا للاعبيه فيما رصده الفيلم الوثائقي “أنا فخور لأني أدربكم، ولأنني معكم في هذه الرحلة كما أقول دائمًا”.

وأضاف “النني، إذا شعر أحدهم بالتعب، فاعلم أنك ستشحنه بالطاقة، هذا سبب حاجتنا إلى الجميع”.

وتابع “لذا استمتعوا الليلة إن أردتم ذلك، لأننا سنقابل وست هام في المباراة المقبلة، إننا في سباق مستمر، ولن نقبل بأقل من الفوز، لذا فنحن بحاجة إليكم جميعًا”.

وواصل “أنا أقصد كل شخص منكم كي يضع قوته في هذا القارب، ويسحبه ويدفعه بكل سرعة”.

[ad_2]

Source link