التخطي إلى المحتوى


عاجل – في حال الحرب.. كم ستصمد تايوان أمام الجيش الصيني؟

بدأت الصين يوم الخميس 4 أغسطس، مناورات عسكرية واسعة النطاق بالذخيرة الحية على طول محيط الجزيرة، تستخدم فيها لأول مرة صواريخ DF-17 التي تفوق سرعتها سرعة الصوت.وتستمر إلى يوم 7 منه. ويشير الخبير فاسيلي كاشين، مدير مركز الدراسات الأوروبية والدولية الشاملة في مقابلة مع صحيفة “إزفيستيا”، إلى أن ميزان القوى العسكري يميل بسرعة خلال السنوات الأخيرة إلى جانب الصين. لذلك فإن تفوق الصين على تايوان أصبح أمرا لا شك فيه.

ويقول، “المسألة الآن، هي هل يتمكن جيش تايوان الصمود أمام الجيش الصيني لحين وصول مساعدات الولايات المتحدة. عموما ليس هناك من يثق بإمكانيته في حماية الجزيرة. خاصة وأن الصين تتفوق على تايوان نوعيا وعدديا، بالإضافة إلى العامل الجغرافي، حيث تبلغ مساحة الجزيرة 36 ألف كيلومتر مربع، وهي بكاملها تحت مراقبة أنظمة الاستطلاع الصينية بما فيها الفضائية”.

ويشير الخبير، إلى أن الجزيرة قريبة من البر الصيني، لذلك هي تحت مرمى ليس فقط الصواريخ الباليستية قصيرة المدى، بل وأيضا تحت مرمى الراجمات الصاروخية أيضا التي تتفوق على منظومات…..

لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر “إقرأ على الموقع الرسمي” أدناه



Source link