الأخباردوليرئيسي

مسؤول سوداني: رفضنا عرضا بالمساعدات مقابل قطع العلاقات مع قطر

زاجل للإعلام

نقلت تقارير إعلامية عن قيادي في حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالسودان أن دولة عرضت على الخرطوم تقديم مساعدات مادية للمساهمة في الخروج من الأزمة الحالية، مقابل قطع العلاقات مع قطر وتركيا، وأكد مصدر سوداني للجزيرة نت أن السودان رفض العرض المذكور.

وذكرت صحيفة “السودان اليوم” أن محمد مصطفى الضو رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان السوداني نائب رئيس القطاع السياسي في حزب المؤتمر الوطني، قال إن دولة عرضت عليهم تقديم مساعدات تتمثل في وقود ودقيق للخروج من الأزمة الحالية التي تمر بها البلاد، مقابل قطع السودان علاقاته مع كل من قطر وتركيا وإيران وجماعة الإخوان المسلمين.

وفي السياق، أكد مصدر سوداني مسؤول للجزيرة نت أن القيادة السودانية وعلى أعلى المستويات رفضت العرض المذكور.

وأضاف أن السلطات اعتبرت قبول العرض بمثابة “سقوط أخلاقي لا يغتفر وخروج عن المبادئ”، وأنها ليست في وارد القبول به تحت أي ظرف.

وعدد المصدر المذكور ما وصفه بأيادي دولة قطر البيضاء على السودان وأهله ووقوفها إلى جانبه في أوقات الشدة، مشيرا إلى أنها ساهمت بجهد كبير في حل الصراع في إقليم دارفور وتنمية المناطق المتأثرة به.

وأجرى أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مساء السبت اتصالا هاتفيا مع الرئيس السوداني عمر البشير، أعلن فيه حرص قطر على استقرار السودان واستعدادها للمساعدة على تجاوز الأزمة الحالية، في حين شكر الرئيس السوداني الأمير على حرصه واهتمامه.

وعقد تحالف نداء السودان وتحالف قوى الإجماع الوطني اجتماعا أمس الأحد لمناقشة توحيد قوى المعارضة، واتفق الجانبان على دعم المظاهرات التي خرجت للاحتجاج على الغلاء وتردي الأوضاع المعيشية.

واندلعت المظاهرات الغاضبة في نحو 12 ولاية في أنحاء السودان منذ الأربعاء الماضي، ورفعت شعارات تندد بالغلاء والفساد وتطالب بتغيير النظام.

وقالت السلطات إن ثمانية قتلى سقطوا خلال الاحتجاجات، بينما قالت مصادر في المعارضة إن عدد القتلى بلغ 22 قتيلا، فضلا عن عشرات الجرحى.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق