الأخباررئيسيسياسة

إلغاء زيارته رئيس جهاز المخابرات المصري لرام الله وغزة و”إسرائيل”

زاجل للإعلام

التي كانت مقررة غدًا الخميس، لرام الله وغزة و”إسرائيل” تأجلت، في وقت تباينت فيه مدة التأجيل.

ونقلت قناة (كان) عن مصدر إسرائيلي وآخر فلسطيني تأكيده إلغاء الزيارة جراء تذرّع الوزير نيته اللحاق بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والانضمام إليه في زيارته الحالية إلى روسيا.

إلا أن القناة تباينت في توضيح مدة التأجيل، فقد قالت إنها: “أُجّلت إلى أجل غير مسمى”، وقالت في ذات السياق أيضًا أن “الزيارة تأجلت للأيام الثلاثة المقبلة”.

وكان على جدول أعمال الزيارة –وفق القناة- لقاء مع رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو ورئيس الشاباك، وبعدها عقد لقاء مع الرئيس محمود عباس ومن ثم لقاء قادة حماس في قطاع غزة “سعيًا للتوصل إلى تسوية مفترض”.

في حين، ذكرت صحيفة “معاريف” أن تأجيل الزيارة “قد يكون مؤشرًا على تصعيد محتمل”.

وفي السياق، عبّر عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) موسى أبو مرزوق عبر حسابه في “تويتر” عن أسفه لإلغاء الوزير عباس كامل زيارته.

وفي سياق قريب، ذكرت القناة أن المجلس الأمني الوزاري الإسرائيلي المصغر (الكابينت) سيعقد مساء اليوم جلسة استثنائية لمناقشة آخر التطورات على جبهة قطاع غزة.

وتجيئ هذه الجلسة –وفق القناة- على ضوء تهديدات نتنياهو بتوجيه “ضربات مؤلمة” لحركة حماس في قطاع غزة لإجبارها على إعادة الهدوء، على حد ادعائه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق