الأخبارسياسة

لأول مرة سرايا القدس تعرض صواريخ جديدة

زاجل للإعلام- غزة

عرضت الوحدة الصاروخية التابعة لسرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الخميس لأول مرة صواريخ جديدة خلال عرض عسكري بغزة.

وأظهرت صور عرضها الإعلام الحربي- التابع للسرايا- حمل ناقلتين كبيرتين لثلاثة صواريخ – مجهولة المدى- وذلك لأول مرة في عرض عسكري للسرايا في القطاع، حيث كتب عليها علامات استفهام، ما يشير إلى رفضها الإفصاح عن قدراتها.

ووفق ما أفادت به مصادر تابعة للجهاد -خلال بث مباشر أثناء المسير- فإن صواريخ السرايا باتت “تستطيع ضرب أي مكان في فلسطين المحتلة”.

وعصر اليوم، جاب مسير عسكري للسرايا الشوارع الرئيسة لمدينة غزة ثم اختتم بمهرجانٍ في ساحة السرايا وسط المدينة، بحضور قادة سياسيون وعسكريون لمبايعة الأمين العام الجديد زياد النخالة.

وأكد المتحدث باسم سرايا أبو حمزة في كلمة خلال المهرجان أن السرايا “ستدافع بكل ما أوتيت عن سلاح المقاومة، وستسقط كل مخططات تصفية القضية”.

وأعلنت حركة الجهاد الإسلامي الجمعة الماضية عن انتخاب زياد النخالة (نائب الأمين العام السابق) أمينا عاما لها خلفًا لأمينها العام رمضان عبد الله شلح.

يشار إلى أن فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة تمتلك صواريخ إيرانية وأخرى محلية الصنع قادرة على ضرب العمق الإسرائيلي كانت قد استخدمتها في حربي 2012 و2014.

وأطلقت هذه الفصائل صواريخ من طرازات “فجر 5″ الإيراني، و”ام 75″، و”جي 80″، و”سجيل 55″، و”آر 160″، و”براق 70″، و”براق 100” التي وصلت إلى العمق الإسرائيلي.

ووصلت صواريخ المقاومة الفلسطينية إلى مدينة حيفا شمال فلسطين المحتلة، حيث أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس قصفها هذه المدينة خلال الحرب الأخيرة صيف 2014 بعدة صواريخ محلية الصنع طراز “آر 160”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق