القدستحت المجهر

مايجري بالقدس استباحه إسرائيلية مبرمجة

زاجل للإعلام
قالت هيئات دينية مقدسية إن ما جرى في المسجد الأقصى المبارك أمس الخميس من اقتحامات مكثفة هو استباحه إسرائيلية مبرمجة ضد المسجد، لم تسبقها استباحة أمام أعين العالم أجمع.

وأضاف بيان مشترك صادر عن دائرة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى ومجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية والهيئة الإسلامية العليا ودار الافتاء الفلسطينية وصل زاجل للإعلام نسخة عنه “كيف يمكن أن يقتحم الأقصى اليوم أكثر من 1000 متطرف يهودي في الوقت الذي يقف فيه العالم متفرجًا وكأن الأمر لا يعنيه”.

ووجه البيان رسالة للعرب والمسلمين، قائلًا “أيها العرب أيها المسلمون، الأقصى مسرى نبيكم وموطن معراجه في أقصى حالات الخطر فأنقذوه”
وخاطب المتطرفين اليهود، قائلًا “عليكم أن تدركوا أن استباحتكم للمسجد الأقصى تحت حماية الحراب والقوة المسلحة وقرارات سياسيكم والقوى التي تدعمكم هي قوى ظالمة، ولن تغير من حقيقة أن المسجد الاقصى بمساحته البالغة (144) دونمًا هو مسجد إسلامي خالص للمسلمين وحدهم لا يقبل الشراكة ولا القسمة مع أحد على الاطلاق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق